Renewing the partnership between “Zayed Higher Education” and “Palms Sports” to train people of determination in jiu-jitsu

جددت مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم شراكتها الاستراتيجية مع شركة بالمز الرياضية، بتوقيع مذكرة تفاهم جديدة للتنسيق والعمل المشترك بينهما في مجال رياضة الجوجيتسو لأصحاب الهمم، لضمان إدراجها ضمن جدول المنافسات الرياضية على مستوى أندية ومراكز الرعاية والتأهيل بالمؤسسة، وتدريب منتسبي المؤسسة وتعزيز مشاركاتهم الرياضية، وتشجيعهم على ممارسة اللعبة، وتقديم كل التسهيلات التي تحتاجها الشركة لاستخدام المرافق الرياضية المتاحة لتدريبهم.

وقع المذكرة، عن مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهِمم، سعادة عبد الله عبد العالي الحميدان، أمينها العام، وعن شركة بالمز الرياضية، فؤاد فهمي درويش، رئيسها التنفيذي، وذلك في مقر المؤسسة بحضور عدد من كبار مسؤولي الجانبين.

وبموجب مذكرة التفاهم، توفر مؤسسة زايد العليا مباني الأندية الرياضية التابعة لها، لشركة بالمز لأغراض التدريبات الرياضية اللازمة خلال ساعات عمل المؤسسة، بينما تلتزم الشركة بإعداد وتنفيذ برامج وخطط تدريبية للاعبين من أصحاب الهمم الراغبين في المشاركة، وتقيم وتقيس تطور مستواهم فنياً ومهارياً وبدنياً، بجانب توفير المدربين والكوادر البشرية اللازمة لتنفيذ التدريبات وفقاً للبرامج المعتمدة والمتفق عليها، إضافة إلى تقديم الدعم الكامل لتنفيذها، وكذلك عند تنفيذ المنافسات والبطولات على المستويين المحلي أو الإقليمي.

ورحب سعادة عبد الله عبد العالي الحميدان، بتجديد التوقيع على مذكرة التفاهم مع شركة بالمز الرياضية، مشيداً بأهداف الشركة التي تروج للأنشطة الرياضية لمواطني الدولة والمجتمع بشكل عام، للتأكيد على أهمية الرياضة في الحياة اليومية مع إمكانية دمج الرياضة في نسيج المجتمع ذاته، وتشجيع المشاركة في الأنشطة الرياضية المنتظمة،حيث يمكن من تلك الأنشطة في تحقيق هدف المؤسسة بتمكين ودمج منتسبيها في المجتمع.

وقال إن تجديد الشراكة الاستراتيجية مع شركة بالمز الرياضية يضمن استمرار برنامج المؤسسة للكشف عن الموهوبين من أصحاب الهمم في رياضة الجوجيتسو، التي تتبوأ فيها دولة الإمارات مكانة مرموقة على المستويات الإقليمية والدولية، كما أنها تحظى برعاية ودعم كبير من القيادة الرشيدة، مؤكداً أهمية ممارسة الرياضة لأصحاب الهمم لأنها تعزز جهود المؤسسة نحو تمكينهم ودمجهم في المجتمع.

وأكد ثقته بقدرة أصحاب الهمم من منتسبي المؤسسة في المشاركة في تلك الأنشطة والمنافسات الرياضية، والتدريب على ممارسة رياضة الجوجيتسو بما يمثل نقلة نوعية في حياتهم وتسهم في منح أولياء الأمور نوعاً من الثقة في قدرات أبنائهم وتشعرهم بالفخر والسعادة، وتقدم بالشكر إلى شركة بالمز الرياضية على تجديد التعاون مع المؤسسة في هذا المجال.

من جانبه، أشاد فؤاد درويش، بتجديد مؤسسة زايد العليا ثقتها في الشركة والاستمرار في هذه الشراكة التي يجني ثمارها أبناؤنا وبناتنا من أصحاب الهمم، وتنعكس إيجاباً على جميع مناحي تفاعلاتهم الحياتية، كما أثبت العديد منهم ممن شاركوا في هذا البرنامج التدريبي على مدار السنوات السابقة قدرات ومهارات مميزة لا تقل في قيمتها عن أي من أقرانهم في مختلف أندية وبرامج الجوجيتسو المنتشرة على مستوى الدولة.

وثمن قرار إدارة المؤسسة بإشراك فئات أصحاب الهمم في تدريبات الجوجيتسو في ظل الفوائد الجسدية والنفسية والاجتماعية والصحية التي يكتسبها ممارس اللعبة، الأمر الذي نلمسه بأنفسنا كل يوم من خلال برامجنا التدريبية المنوعة التي تضم أكثر من 200 ألف متدرب ومتدربة من مختلف الخلفيات والفئات العمرية، وتؤكده الدراسات والأبحاث العلمية.

وأضاف درويش أنه بفضل الدعم الكبير الذي تحظى به رياضة الجوجيتسو من قيادتنا الرشيدة على المستويات كافة، يحقق جوجيتسو الإمارات نتائج أبهرت العالم بأسره خلال فترة قياسية، حتى أصبحت برامج تدريب الجوجيتسو الإماراتية محط أنظار العالم وأنموذجاً يحتذى به في التميز في الإدارة الرياضية.

من ناحيتها قالت عائشة المنصوري مدير مركز أبوظبي للتوحد التابع لمؤسسة زايد العليا، إن تدريب طلاب المؤسسة على رياضة الجوجيتسو انطلق عام 2019، حيث تم تقييم الطلبة القابلين لممارسة الرياضة واختيار 12 طالباً من منتسبي المركز بعد اجتيازهم الاختبارات الطبية والتعليمية بالتنسيق مع المدرب والمدرس المتخصص والممرض، واعتماد ولي الأمر لبرنامج التدريب، كما تم تقديم ورشة تعريفية عن اضطراب طيف التوحد وخدمات المركز لفئة التوحد لمدربي شركة بالمز الرياضية والتي قامت من جانبها بتجهيز القاعة الرياضية المناسبة لرياضة الجوجيستو في المركز.

وأكدت أن ممارسة رياضة الجيوجيتسو ساهمت في بناء مهارات الطلبة في العمل الجماعي، وزيادة الثقة بالنفس واتباع التعليمات، كما ساهمت في تسهيل دمج الطلبة في المدارس الحكومية حيث تمت الموافقة على دمج 12 طالباً في المدارس الحكومية، وتم عمل حفل تخرج لهم بالتنسيق مع الشركة وحضور أولياء الأمور.

من جهته أكد سيف عبد القادر النعيمي مدير نادي العين لأصحاب الهمم أن شركة بالمز الرياضية خلال فترة التعاون السابق دربت 9 لاعبين منتسبين للنادي من إعاقات مختلفة، ووفرت لهم المدربين المؤهلين، الأمر الذي عزز لياقتهم البدنية وأسهم في إكسابهم فنون الدفاع عن النفس، ومهارات الاندماج مع الآخرين، كما قدمت الدعم اللوجستي من معدات، وأبسطة وأدوات رياضة خاصة بهذه الرياضة، ونسقت مع الجهات المعنية لتسجيل اللاعبين من أصحاب الهمم في أجندة بطولات ومسابقات الجوجيتسو ، فضلاً عن القيام بزيارات ميدانية لتقييم الأداء.وام

تجديد الشراكة بين ” زايد العليا”، و”بالمز الرياضية ” لتدريب أصحاب الهمم على رياضة الجوجيتسو